• ×

02:36 مساءً , السبت 4 ربيع الأول 1438 / 3 ديسمبر 2016

◄ يروي احمد بن نافع في نوادر الخلفاء للأديب العالم الاتليدي، تحقيق أيمن البحيري ص 271، ص 272، وهو أحد الرواة المعروفين أنه رأى أبا نواس في نومه بعد موته، فقلت يا أبا نواس، فقال : لات حين كنية، فقلت : الحسن بن هانئ، قال : نعم، قلت ما فعل الله بك ؟ قال : غفر لي بأبيات قلتها في علتي قبل موتي، هي تحت الوسادة، فسألت أهله، فقلت : هل قال شعرا ؟ قالوا : لا نعلم، إلا أنه دعا بدواة وقلم وكتب شيئا لا ندري ما هو، فدخلت وقلبت الوسادة، وإذ أنا برقعة مكتوب عليها :
يا رب إن عظمت ذنوبي كثرة = فقد علمت بان عفوك أعظم
إن كان لا يرجوك إلا محسن = فمن الذي يدعو ويرجو المجرم
مالي إليك وسيلة إلا الرجا = وجميل عفوك ثم إني مسلم

 0  0  2409
التعليقات ( 0 )


منهل الثقافة التربوية مسجل لدى خدمة (معروف ـ وزارة التجارة والاستثمار ـ المملكة العربية السعودية) للتعريف بالمنصات الإلكترونية وتسجيل المرجعية الرسمية لها ..
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 02:36 مساءً السبت 4 ربيع الأول 1438 / 3 ديسمبر 2016.

Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.