منهل الثقافة التربوية

لزيارة الموقع .. اضغط هنا لزيارة الموقع .. اضغط هنا للمزيد .. اضغط هنا


 المقتطف من حياة مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ اللَّهِ ـ صلى الله عليه وسلم
 معنى الصلاة على مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ اللَّهِ ـ صلى الله عليه وسلم
 فضل الصلاة على مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ اللَّهِ ـ صلى الله عليه وسلم
 أذكار الصباح
 أذكار المساء
فضل : سبحان الله وبحمده
المملكة العربية السعودية : حقائق وأرقام
 وثيقة سياسة التعليم 1389 : sa
 نظام مجلس التعليم العالي والجامعات : sa
 الخطة المستقبلية للتعليم الجامعي (آفاق) 1450 : sa
 الدليل التنظيمي لمدارس التعليم العام 1434 ـ 1435 (الإصدار الثاني) : sa
الفرق بين (النظام السنوي ـ نظام المقررات ـ النظام الفصلي) في المرحلة الثانوية
لائحة تقويم الطالب المعدلة 1435هـ
 نظام الحماية من الإيذاء : sa
 اللائحة التنفيذية لنظام الحماية من الإيذاء : sa
 تنظيم إجازة المرافقة بالمنزل : sa
 تنظيمات إجازة الغسيل الكلوي : sa
 التقويم الزمني للعام الدراسي (مُتَجَدِّد)
نظام نور الإلكتروني
دليل الأندية الأدبية في المملكة العربية السعودية

عدد المتواجدين .

أَقْسَامُ المكتبة
19 ـ المنهل العلمي : الثقافة العلمية
نظريات الحوافز الإدارية : نظرية الدرفر (الحاجات المعدلة)
● ـ نظريات الحوافز الإدارية : نظرية الدرفر (الحاجات المعدلة) .

* ـ نظرية الدرفر ( الدرفير ) ( الحاجات المعدلة ) ( الوجود والترابط ، أو التواصل والنمو ) :
* ـ قدم هذه النظرية ( كلايتون الدرفر ) على أساس دراساته ، وتحليلاته للنظريات السابقة ، ومن خلالها قام بوضع نظريته الجديدة التي عرفت بنظرية الوجود والترابط ، أو التواصل والنمو .. وعلى غرار نظرية ماسلو للحاجات قام الدرفر بتطوير نظرية ماسلو عن طريق تقديم نظرية أخرى تعالج الانتقادات التي تعرضت لها نظرية تدرج هرم الحاجات ، وتقوم نظرية الدرفر على أساس الحاجات الإنسانية الثلاث التالية :
1. الحاجة إلى البقاء .
2. الحاجة للانتماء .
3. الحاجة للنمو والتقدم .
تتفق نظرية الدرفر مع نظرية الحاجات لماسلو في أن الفرد يتحرك على السلم من أسفل إلى أعلى، وأن الحاجات غير المشبعة هي التي تحفز الفرد، والحاجات المشبعة تصبح أقل أهمية إلا أن نظرية الدرفر تختلف عن نظرية ماسلو للحاجات في كيفية تحرك الفرد وانتقاله من فئة لأخرى إذ يرى الدرفر أن الفرد يتحرك إلى أعلى، وإلى أسفل على سلم الحاجات؛ أي أنه في حالة إخفاق الفرد في محاولته لإشباعه حاجات النمو تبرز حاجات الارتباط قوة دافعية رئيسة تجعل الفرد يعيد توجيه جهوده لإشباع حاجات المرتبة الدنيا، وقد نوه الدرفر بأن هناك متغيرات عدة يمكن أن تؤثر على الأهمية النسبية لهذه الحاجات، وأولوية إشباعها من بيئة إلى أخرى .
فالفرد الذي يفشل في الوصول إلى مركز وظيفي مرموق قد يقوِّم بتقوية علاقاته الاجتماعية مع الآخرين كذلك إذا لم تسمح سياسات المنظمة، وأنظمتها للفرد بإشباع حاجات النمو والتطور قد يوجه الفرد جهوده نحو إشباع حاجات الوجود والارتباط .
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
* ـ ( 046 ) .

1430-08-11 01:24 PM

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
الحقوق متاحة لجميع المسلمين بشرط عدم الاستخدام تجارياً مع ذكر المصدر (منهل الثقافة التربوية)
الصفحة الرئيسة |أَقْسَامُ المكتبة |مركز استقبال المشاركات | للأعلى