منهل الثقافة التربوية

لزيارة الموقع .. اضغط هنا لزيارة الموقع .. اضغط هنا للمزيد .. اضغط هنا

نظم نور
تصنيف أقسام مكتبة منهل الثقافة التربوية
التغذيات .

الدليل التنظيمي لإدارات التربية والتعليم بالمناطق
الدليل الإجرائي لقضايا شاغلي الوظائف التعليمية 1432
الدليل التنظيمي لمدارس التعليم العام للعام الدراسي 1434 ـ 1435
أعضاء مكتبة منهل الثقافة التربوية

عدد المتواجدين .


المملكة العربية السعودية
الموسوعة الإلكترونية الشاملة للقرآن الكريم

● ـ تعريف : نموذج لعب الأدوار .

• ـ نموذج لعب الأدوار .
• يستخدم هذا النموذج في حل المشكلات التي تواجهنا في ظروف معينة ناتجة عن ضغوطات معينة نتصرف فيها بطرق خاطئة في مرحلة ما.
• تم تطوير استخدام هذا النموذج في إثراء المنهاج المدرسي.
• للطالب دوراً يلعبه سواء كان معبراً عن نفسه أو غيره، وتأدية هذا الدور في بيئة أمنة (جو من التسامح والتعاون)، ويطور الطالب قدراته في التعبير والتفاعل مع الآخرين، ويتم تقيمهم من قبل زملائهم في الصف ولا يترتب على أداء هذه الأدوار أي مخاطر.
• يسهم هذا النشاط في بناء الثقة بأنفسهم وقدراتهم وإمكاناتهم .

• ـ مراحل نموذج لعب الادوار :
• المرحلة الأولى : تهيئة الطلبة .
• يتم في هذه المرحلة تهيئة الطلبة وهنا يتم التأكيد على ضبط الزمن بحيث يتم مراقبته وتحديدة بحيث يتم استخلاص المشكلات التي يواجهها الطلبة ومناقشة المشكلة مع الطلبة وتحديد المواقف التي تم مواجهتها في المشكلة.
• دور المعلم : توفير انشطة صفية جسدية والعاب ومسرحيات.
• دور الطالب : المشاركة.
• بالرغم من أن هذه المرحلة تتم بوقت قصير ومحدد إلا أنها ضرورية لعملية تهيئة الطلبة.

• المرحلة الثانية : إختيار المجموعة الأولى .
• إختيار المجموعة الأولى من المشاركين بحيث تكون عملية إختيارهم من خلال التطوع في المشاركة، ويجب أن يكون هناك جدية من الطلبة والابتعاد عن قيام الطلبة باختيار زملائهم.
• دور المعلم : اختيار الطلبة المتطوعين.
• دور الطالب : متطوع ومبادر.
• تعتبر عملية إختيار المتطوعين لبداية العرض عملية جيدة.

• المرحلة الثالثة : تحديد المشكلة والإعداد للمشهد والشخصيات .
• يتم من خلال الاجماع على وجود هذه المشكلة، وإن عملية لعب الأدوار غير مخيفة وسهلة، يتم من خلال الاجماع على وجود هذه المشكلة، ويجب وصف المشهد والشخصيات من خلال طرح عدد من الاسئلة منها من هي الشخصية ؟ أو أين يحدث هذا المشهد ؟ ولماذا اخترنا هذه الشخصيات ؟ وماذا تفعل الشخصيات في نهاية العرض ؟
• دور المعلم : استعراض أسباب استخدام نموذج لعب الأدوار وإجابة أسئلة الطلبة حول الإعداد والشخصيات.
• دور الطالب : قيام الطلبة بطرح أسئلة على المعلم.
• التاكد من أن المشكلة التي تم طرحها واضحة للطلبة من كيفية اسئلتهم.

• المرحلة الرابعة : توجيه الملاحظين للعرض .
• يتم في هذه المرحلة توجيه انتباه الملاحظين إلى سلوكيات محددة والانتباه إلى الانفعالات الحركية والصوتية للعرض.
• دور المعلم : يقوم بطرح اسئلة وتوجيه الطلبة لملاحظة النموذج.
• دور الطالب : مشاهدة العرض مع الأخذ بعين الاعتبار توجيهات المعلم.
• تركيز الملاحظة على موضوع المشكلة المطروحة.

• المرحلة الخامسة : لعب الأدوار للمشهد الأول .
• يتم في هذه المرحلة عمل المشهد من قبل الطلبة الذين تم إختيارهم بحيث يكونوا معديين بشكل جيد من خلال معرفتهم بالإعداد ودورهم في العرض ومن سمات هذا العرض طرح الاسئلة، وقد يتم ايقاف العرض لمناقشة بعض الاسئلة.
• دور المعلم : إعطاء الاشارة لبدء العرض الأول لطرح المشكلة والحل.
• دور الطالب : القيام بتمثيل العرض الأول والملاحظة من قبل الطلبة الأخرين.
• التأكد من أن كل من الطلبة سواء أكانوا ممثلين أو ملاحظين من معرفتهم بالمشكلة والوضع بشكل مناسب.

• المرحلة السادسة : إيقاف العرض من أجل المناقشة والتقييم .
• يتم في هذه المرحلة فحص ردود الأفعال للطلبة حول ما تم سماعه ومشاهدته ومناقشة الاحتمالات التي تنشأ من تصرف الشخص بطريقة اخرى، فما هي النتائج المترتبة على هذا التصرف ؟ و يعمل اسلوب المعلم على زيادة إمكانية تفاعل الطلبة بطريقة إيجابية تغني النقاش وتثريه.
- دور المعلم : مناقشة جدوى الحل.
- دور الطالب : المشاركة في المناقشة.
تدريب الملاحظين على المراقبة والتعليق المفيد والهادف.

• المرحلة السابعة : عرض المشهد الثاني .
• يتم في هذه المرحلة تنقيح المشهد من خلال إعادته مع لاعبين أخرين والبحث عن حلول بديلة من خلال العرض الثاني للطلبة وطرح تساؤولات أين يتم هذا العرض، وما هو الحل الجديد الذي سيقوم به في بداية العرض، وهل سيكون الحل مناسباً وهذه الاسئلة تلعب دوراً هاماً في زيادة تركيز واقتناع اللاعبين.
• دور المعلم : اختيار اللاعبين الجدد.
• دور الطالب : متطوعيين للعب الأدوار في العرض الثاني.
• التأكد من معرفة الممثلين عن الوضع ومعرفة الملاحظين عن الأشياء التي سيركزون عليها.

• المرحلة الثامنة : إيقاف العرض مرة أخرى للمناقشة والتقييم .
• يتم إيقاف العرض بحسب امكانية توفر وقت بحيث يتم مناقشة وتقييم الحلول الجديدة ونتائجها، وهذه الاستجابات تعكس لنا دور الشخصيات وما هيتها وأن هذه المناقشات تلعب دوراً حاسماً في تعلم الطالب ويجب أن لا يكون فيها خداع للطالب.
• دور المعلم : ايقاف العرض والسماح بمناقشة الحلول الجديدة وجدوى هذه الحلول.
• دور الطالب : المشاركة في المناقشة.
• تذكير الملاحظين بالتعليمات المناسبة والمهمة.

• المرحلة التاسعة : تعميم الخبرات حول المشكلة .
• حيث يتم توجيه الطلبة إلى ما تم تعلمه من خلال لعب الأدوار والتحدث عن أفضل الحلول وطرح اسئلة عن الطلبة مثل ما هو أفضل حل بالنسبة لك ؟ ولماذا ومن هم الذين لن يرضوا عن هذه الحلول ؟
• دور المعلم : طرح اسئلة تقيمية للموقف بالكامل عن ارائهم في الحلول المطروحة ومدى رضاههم عنها وماذا نختار لكي نجعل الآخرين سعداء ؟

* ـ الخلفية التاريخية للنموذج :
• طور هنري وليبيت وزاندر عام 1940 لعب الأدوار في الأربعينيات لاستعماله المشاكل القصصية لمساعدة الناس على تعلم التكيف مع العلاقات الشخصية الصعبة.
• شافل وشافل وهما فريق علماء نفس مكون شافل وزوجته الذين عملوا على تعديل البنية لنموذج لعب الأدوار, وفي الستينيات (1960) قدموا النموذج للمعلمين لتعليم الطلاب السلوك الاخلاقي (شافل وشافل 1967-1952) ونشروا عدداً من الكتب التي نظمت مجموعة من الخطوات لمساعدة المعلمين على تسهيل عملية لعب الأدوار في الغرف الصفية وهناك خطوات لعملية لعب الأدوار مشابهة لها وصفت من قبل اخرين (شيسلر وفوكس 1966) وهذا الفصل يعتمد بشكل اساسي على نموذج شافل وشافل حيث يوفر نموذج لعب الأدوار تطبيق واقعي ليجرب الطلاب مع ردود فعل مختلفة وسلوكات ومقاربات للمشاكل الاجتماعية وكنتيجة لتجاربهم بعملية لعب الأدوار يستطيع الطلاب أن يفهموا أن السلوكات يختارها الأفراد، التي تولد لديهم القناعات والقيم التي تشكل تصرفاتهم.
• يعتقد الكثير من المعلمين أن عملية لعب الأدوار مشابهة للطلاب الذين يقومون بالمحاكاة أو نوعاً من الدراما الإبداعية كنموذج رسمي للتعليم ولكن الحال ليست كذلك ولكن كل نماذج التعليم يمكن تحديثها بابداع لتناسب أهداف المعلمين وحاجات الطلاب.

• ـ متى نستخدم النموذج ؟
• هل تستطيع تمييز الصعوبات الشخصية للمجموعة التي يواجهها الطلاب في غرف الصف قبل وبعد المدرسة وخلال الأحداث الرياضية والترفيهية أو في أرض الملعب ؟
• هل تستطيع تمييز مشاكل اجتماعية معينة والتي تمنع الطلاب من المشاركة كلياً في دراساتهم ؟
• هل لاحظت مواقفاً كان باعتقادك أن الطلاب كانوا فيها قادرين على اتخاذ خيارات أفضل في حال توفرت لهم فرصة اعادة التفكير في ردود افعالهم وتصرفاتهم ؟
• هل تؤثر قضايا العدل والغش والاستفزاز والانانية بقدرتك على إدارة الحصة الصفية ؟
• هل المحتوى الذي تقوم بتدريسه يحتوي على مواقف خيالية تقوم فيها الشخصيات قرارات متنوعة تغير حبكة القصة ؟
• هل المحتوى الذي تقوم بتدريسه يحتوي على مواقف تاريخية تقوم فيها الشخصيات باتخاذ قرارات متنوعة تغير حبكة القصة ؟

• ـ نموذج لعب الأدوار ونظريات التعلم :
• الحركة الإنسانية في مجال التعليم اخذت اهميتها من الحركة البشرية في علم النفس، والتي اخذت معناها في عام 1960، والتي هدفت إلى دعم الامكانات البشرية والمحافظة على المجتمع وتعزيز الحرية الفردية وتغذية الإبداع بدلاً من التركيز فقط على المحتوى الاكاديمي، وتدعو الحركة الإنسانية على الاحتياجات العاطفية والجسدية والمعرفية للطالب والتاكيد على التنمية الإنسانية الفاعلة للطلاب من مشاعر وقيم ومعتقدات ومواقف واحترام الذات والعلاقات بين الأفراد والمجتمع.

• وتتصل هذه الأهداف مع العالم هوارد غاردنر حول نوعيين من الذكاءات المتعددة من خلال القدرة على التفاعل بشكل جيد مع الآخرين في الظروف الجيدة والسيئة والقدرة على تعامل الفرد مع مشاعرة وعواطفه في اطار ظروف متنوعة ومختلفة ومن خلال نموذج لعب الأدوار فإن الطالب يستطيع تنمية وتعزيز الذكاء والشخصية.

• وهناك عدة افتراضات تتصل بالغرف الصفية، بأن الأفراد قادرون على اتخاذ القرارات المستقلة وعلى التنمية البشرية، وهذه التنمية غير محدودة، وأن مفهوم الذات ولعب الأدوار تنسجم مع الافتراضات الإنسانية في تنمية الشخصية والتاكيد على فعالية نموذج لعب الأدوار في حل المشكلات الاجتماعية وأن البشر قادرين على التغيير وأن لعب الأدوار يساعد البشر في اتخاذ قرارات مستقلة مسؤولة لأنها تساعد على الاكتشاف وتعطي سبل متعددة من التمثيل والرد في حالات معينة.

• ولعب الأدوار يتم من خلال فترات متتالية ومناقشة تزود الطلبة في خبرات متنوعة ومتعددة وأيضاً من خلال مراقبة الطلبة أثناء التمثيل وتعمل على خلق حلول جديدة للمشاكل ومن خلال أيضاً مرحلة التعميم التي تساعد إلى الوصول إلى عرض النتائج، وتساعد هذه المناقشات على فهم وتطبيق خبراتهم من خلال لعب الأدوار التي تزيد من وعيهم الذاتي ولها تأثير كبير على نشاط العقل والعواطف التي تعمل على زيادة الوعي الذاتي وضبط النفس، والسيطرة على دوافعهم ومراقبة الاثار المترتبة على نتائج افعالهم، وتتاح لهم فرصة التفكير في دوافعهم والقيم الخاصة بها في حالات متشابهة وتؤدي إلى احترام الذات بطريقة ايجابية والشعور بالانجاز.

• يساعد هذا النموذج في تحقيق الذات والتي ترتبط مع فلسفة تحقيق الذات وقد اظهر كل من علماء النفس كارل روجرز وابراهام ماسلو انحيازاً للعب الأدوار حيث يعتقد روجرر أن الطلاب سوف لا تطور إلا عندما يتم تأسيسها في مناخ من الثقة في الغرف الصفية ويعتمد نجاح هذا النموذج على شعور الطالب بالراحة بما يكفي. حيث أن الهدف من لعب الأدوار ليس هو فن التمثيل بل أنه سيتم النظر إلى جهودهم من حيث مدى ملائمة الحلول التي سيجدونها وليس هناك تقييم لأداء ادوراهم، وأيضاً علمهم بأنهم عندما يكونوا مراقبين للمشهد سيتم النظر إلى مشاركاتهم باحترام وتقدير حتى لو اختلفت ارائهم مع زملائهم من خلال االمناقشة مع الطلبة. هذه القضايا تساعد الطلبة على تعزيز الطلبة وتعزيز الذات الايجابية واحترام الذات، لأنها تجربة اجتماعية قيمة تبين مدى انتمائهم لمجتمعهم المدرسي وصفوفهم، وسوف يزيد نموذج لعب الأدوار من فهم الطلاب لعواطغهم الفكرية وبالإضافة إلى عمليات التعلم، وتحقيق النمو العاطفي للطلبة وتحقيق عملية التأمل الذاتي وأن عملية المشاكة في التعميمات تساعدهم على اكتشاف الذات وربطهم بحاجات ماسلو.

• تعتبر كثير من افكار روجر هي معكوسة افكار ماسلو في التسلسل الهرمي للاحتياجات، والعديد منها تم معالجته في نموذج لعب الأدوار وحيث يقول ماسلو يجب تلبية هذه الاحتياجات لأحداث أو الوصول إلى التعلم ويمكن أن نقول أن نموذج لعب الأدوار يركز على أربع احتياجات من سلم ماسلو للاحتياجات الخاصة قبل أحداث التعلم الأمن واحترام الذات من خلال زرع الثقة من قبل المعلمين للطلبة، ويجب أن يعرف الطلبة أن لديهم ما يقدموه وبالتالي تحقيق الذات ولعب الأدوار يشجع على استكشاف وكشف القيم الخاصة بهم ويعطي الفرصة للطلاب إلى استكشاف قيمهمم التي تتصل باحتياجاتهم المعرفية وهي واحد من الاحتياجات في التسلسل الهرمي لماسلو.

• ـ نموذج لعب الأدوار والتكنولوجيا :
• أولاً : لعب الأدوار في توضيح كيفية تعامل الأفراد والجماعات في القضايا الاخلاقية وحقوق الإنسان المتصلة باستخدام تكتولوجيا المعلومات (تكنولوجيا التعليم العالمية).
• حرية التعبير في الدول الديمقراطية .
• الاستخدام العادل للبرمجيات التجارية .
• وحهات النظر المختلفة نحو استخدام البرامج العنيفة .
• الاستخدام المناسب للإنترنت .
• إنشاء مواقع ويب التي تضلل الجمهور .
• حماية الأطفال من المواقع الاباحية وغير الاخلاقية .
• أساءة استخدام غرف الفيديو والشات .
• إساءة استخدام هواتف الفيديو .

• ثانياً : يمكن استخدام التكنولوجيا في عمل برمجيات توضح حلولاً مختلفة للمشكلات التي تواجههم في المراهقة مثل (الصدق، والبلطجة، والغش في الامتحانات والسرقة، والنزاع، والثرثرة، والمعضلات الاحلاقية التي وضعها كولبرج في النمو الاخلاقي.

• ثالثاً : يمكن استخدام وسائل الإعلام المختلفة لكتابة النصوص الشفوية والكتابية لمعالجة الكثير من القضايا الجدلية، ويمكن استخدام الكمرة الرقمية في استخدامها إلى التعابير الحركية والايحائية والصور المعبرة.

• رابعاً : التعاون مع الاقران والخبراء للمساهمة في بناء قاعدة معارف لمحتوى الخاص باستخدام التكنولوجيا وعرض نماذج للأعمال الإبداعية للعب الأدوار واستخدامها في الإرشاد من خلال المجموعات الصغيرة وايجاد حلول بديلة.

• خامساً : ويمكن استخدام لعب دور خلاق مع المحتوى الأكاديمي في العديد من فروع الدراسات الاجتماعية واللغة المناهج الفنون، ومناقشة بعض القضايا الحاسمة بالتاريخ مثل اسقاط القنبلة الذرية على اليابان.

1432-01-01 07:06 AM
 تصنيف أقسام مكتبة منهل الثقافة التربوية
اخترنا لكم
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
الحقوق متاحة لجميع المسلمين بشرط عدم الاستخدام تجارياً مع ذكر المصدر (منهل الثقافة التربوية)