• ×

07:30 مساءً , السبت 11 ربيع الأول 1438 / 10 ديسمبر 2016

◄ أيام قليلة فقط تفصلنا عن بداية الاختبارات الفصلية ولعل اللافت للنظر إن هذه الاختبارات الدراسية لم تعد تحظى بتقدير واهتمام الطالب أو الأسرة أو حتى المدرسة نفسها.

وعلى الرغم من إن هذه الاختبارات تعد أحد المقاييس التي يجب أن تقيس مستوى الطالب وتفوقه ونبوغه ألا إن الواقع لا يدل على هذا الشيء فأصبحت هذه الاختبارات للأسف الشديد (تحصيل حاصل) لا تقيس إلا أدنى مستويات المعرفة لدى الطالب وهي التذكر فقط.

ولابد من إعادة النظر في هذه الاختبارات سواء من حيث صياغتها أو شموليتها إضافة إلى ضرورة أن تكون مراعية للفروق الفردية لكي لا يشعر الطالب المتفوق انه لا فرق بينه وبين طالب أهمل طوال فصل أو عام دراسي وفي نهاية المطاف قد تكون محصلة الدرجات واحدة.
كما يقع على الأسرة جانب مهم في شحذ همة الطالب ورفع درجة استعداده لأداء الاختبارات ليحصل على التفوق وليس النجاح فقط لأن هذه الهمة سوف تستمر معه طوال سنوات دراسته وحياته العملية بعد ذلك.

 0  0  1978
التعليقات ( 0 )


منهل الثقافة التربوية مسجل لدى خدمة (معروف ـ وزارة التجارة والاستثمار ـ المملكة العربية السعودية) للتعريف بالمنصات الإلكترونية وتسجيل المرجعية الرسمية لها ..
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:30 مساءً السبت 11 ربيع الأول 1438 / 10 ديسمبر 2016.

Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.