• ×

05:53 صباحًا , الثلاثاء 7 ربيع الأول 1438 / 6 ديسمبر 2016

◄ حكينا المرة الي فاتت عن التكية وعرفنا ازاي اتسلط عليها شوية حرامية اشتروا وباعوا في اهلها بمباركة خادم التكية, ووصلنا لحد لما الغلابة والافندية والحرافيش، الجوع قرصهم واتجمعوا وفكروا علشان يسدوا جوعهم، ويأمنوا مستقبل عيالهم ويرجعوا مجد التكية, وزاي ابتدوا يسمعوا ويشوفوا بعين العجوز بس ياخسارة, كان فات الاوان شافوا وسمعوا لكن ما فهموش.
بس كلمة حق اقولها هم معذورين الي حصل فيهم ميفهموش ولا يستوعبوش الا شيطان رجيم فاهم كويس طبيعة البني ادمين، او واد ادارجي من الي بيطخطفوا بره علشان يخاوي برده شيطان رجيم المهم نستعيذ بالله منهم اجمعين ونرجع شوية قبل اجتماع القمة في قهوة العوطلية علشان نفسر ونشوف ايه الي حصل, وايه الي خلا الخادم يقدر يضحك عليهم مره تانيه وازاي فات الاوان ومافيش امل في الصحوة او الانتفاضة الا بمعجزة من مولي كريم !
حنرجع تاني بالزمان بعد ما خادم التكية جاب الحرامية والبلطجية يساعدوه في شؤن اصلاح التكية بعدها قولوا ييجي بسنتين تلاته كان الغرور وعظمة السلطة والمنجهه والهيلمان خلاص اتمكنوا من خادم التكية وكانت الحرامية مستنية اللحظه دي علشان يبتدوا التهليب في خير التكية اصلهم ناصحين شياطين عارفين ان الغرور والعظمة لما تصيب واحد بتعمي عنيه وبتخليه تنبل مابيحسش مايشوفش الا نفسه ومصالحه وعمره مايشوف الحقيقه حوليه ولو شافها بالصدفه ما يصدقش حتي عينيه المهم قاموا الحرامية قعدوا يخططوا علشان يسرقوا التكية مرة واحده ويهربوا ويدبسوا الخادم المغرور الي نايم في العسل ومن العسل مصطول قام واحد منهم قال احنا نموته وفي الجنازه والناس حزينه ومشغوله بيه ناخد الحمولة ونهرب ولا من شاف ولا من دري قام رد عليه حرامي تاني وقال يبقي كده حنسيب هنا كنوز كتير لا شوفوا حاجه تانيه قام واحد قال : احنا كل يوم ناخد شوية من الكنوز ونشلها عند شيخ المنصر في الجبل ايوه في الجبل جوا المغارة قام رد عليه واحد تاني برضك حرامي وقال يبقي كدا ضاع شقنا حد بيسلم فلوسه لشيخ المنصر لا ياعم ابني في ايدي ولا ادورش عليه قام واحد منهم عاقل شويه قال : ياجماعة انتوا فاكرين ان الخروج من التكية حيبقي سهل حتي لو مات الخادم، انتوا ناسيين ان العيون بره التكية مفتحه وكلها علينا والحرافيش والغلابه لو حسوا بينا حيقطعونا شوفوا طريقة تانية وسكتوا الحرامية وفكروا في كلام العاقل وقالوا في نفس واحد يعني ايه بعد ما خلاص سيطرنا علي الخادم وغمينا عنيه مش حنعرف نخلص علي كنوز التكية ؟ وابتدي الغضب والحزن والحيرة تبان عليهم.
في اللحظة دي قام ابليس اللعين ظهر لهم في شكل حرامي ضعيف صغير حلو الكلام اونطجي وتابع ما يسوي في سوق الحرامية مليم مصدي قديم الحرامية نفسهم كانوا بيعتبروه داخيل عليهم او جاسوس للخادم ابليس كان معاهم من اول الحكاية بس كان اهتمامه مختلف عنهم كان وسواس منافق تقدر تقول بهلوان او مهرج او تابع لخادم التكية طول النهار والليل لازق له يسمعه احلي الكلام تقولش شاعر مره يقوله انت عظيم ومرة يقوله التكية من غيرك كانت زمنتها ضاعت انت حكيم ومرة يقوله ياريس الناس في حبك ميتين ومن خيرك شبعنين ولبركتك متلهفين ومره يقوله احلامك مبركه بترسم طريق للملايين ومره يقوله انت فنان وشاعر ومهندس وطبيب وعبقري زمانك يابختك ياريس انت مصطفي مبعوث والله لاهل التكية والحرامية تسمع وتضحك ويقولوا لبعضهم بالذمة ده شكل حرامي ولا دي اخلاق حرامي يلا سيبوه غلبان وهوا بياكل عيش.
المهم قام ابليس وقف وقالهم اسمعوني عندي كلمتين ردوا عليه في نفس واحد وقالوا : ده الي ناقص نسمع كلامك انت ياناقص.
الحرامي الضعيف الصغير فجأة صوته تخن وشره بان وقالهم بصوت جهوري واثق من نفسه ومش ضعيف : كل حمار يقعد مكانه واوعوا تنسوا اني انا خادم الخادم الامين وممكن اقوله الي انتوا ناويين تعملوه وممكن افوقه من الي انتوا عاملينه فيه.
الكل قعد مكانه من غير سؤال ولا اعتراض ولا حتي صوت (مع انهم عصابة الاانهم برده خايفين من الخادم).
ابليس ميتناش وكمل كلامه وقال انتوا فاكرين مين الي خلاكم تسيطروا علي الخادم ويغمي عينه عن الحقايق بصوا الحرامية لبعضهم وقالوا مين ؟ ابليس رد قال (انا انا) انا الي نفخت فيه وخليت الغرور يركبه وخليته اناني مايشوفش غير نفسه ومنافعه انا الي خليته يحيد عن الحق ويفسره تبع لهواه وانا الي بعدته عن اهل التكية وقلتله علشان خايف عليك انا الي خليتكم تقدروا تتسحبوا بالليل وهو مش شايفكم وان شافكم يعامل مش شايفكم عرفتوا يابهايم انا بقي قيمتي ايه بصوا الحرامية لبعضهم وقالوا في نفس واحد صحيح حصل ده شطان مستخبي وسطنا طب قول لنا ايه العمل ؟ وبعد كدة حنقدر نعمل ايه ؟
قام ابليس اتعدل وقال حد يجيب لي كرسي عالي علشان اقعد عليه وحد تاني يجيب لي سيجار كوبي متوصي عليه وكلكم مع بعض ولعوه بورقه من ام عشرين جنيه وفي ثانيه واحده اتولع السيجار وابليس قال قولولي مشاكلكم ايه قال كبيرهم احنا عايزين نسرق التكية كلها مرة واحده ونهرب ! قاله ابليس : ليه ؟ كبيرهم اتلجلج وقال علشان علشان علشان نعيش ونتمتع بثروتنا ! ابليس قاله : طب مانت عايش ومتمتع عايز تهرب ليه ؟ ولا هي عادة ! كبيرهم ما عرفش يرد قام واقف الي بعده وكان شاطر في المدرسة وذكي حبتين وقال لابليس : ايوة احنا عايشين ومتمتعين لكن متهددين لو مات الخادم قبل ماننهب ونهرب وجابوا واحد مكانه مش مننا ولا متربي عندنا ولا امين علي سرنا يبقي حنبتدي معاه من جديد وياعالم يمكن يجيب حرامية غيرنا ويخدوا شقانا اما بره كل واحد ثروته حتبقي بتعته ولاولاده من بعده, يعني حنبقي ماشيين قانوني وبعيد عن الحرافيش واهل التكية !
ابليس قال تمام حد ليه كلام تاني الكل قال لا هو ده الكلام.
قام ابليس اتعدل تاني وقال خلينا نشوف الحقايق.
لو هربتوا دلوقت مش حتقدروا تشيلوا كتير بالاضافة ان لو الخادم عرف حيبعت وراكم الي يجيب خبركم وهم كتير اما بالنسبة لخوفكم من الحرافيش ده امره سهل زي ما خلتكم تسيطروا علي الخادم اقدر اخليكم تسيطروا علي اهل التكية بس القصة عايزة وقت وجهد بس ماتخافوش مش جهد كتيرولا كبير انا عارف ان ماعندكمش صبر قام الحرامي الكبير قال يعني ايه حنستني كتير ؟
ابليس قال : انا عارف انكم مش حتشوفوا الا تحت رجليكم وعلشان خاطركم وخاطر عيالكم ممكن تبتدوا من انهاردة تحولوا مسروقتكم بس بشرط تهربوها واحده واحده وحبه حبه ومن غير ما حد يدري سكت وقال : وبالدور يعني فارس يهرب غنيمته انهارده وبعدها بكام يوم يبداء سلطان يهرب غنيمته وبعدها بكام يوم يبداء هارون.
قاموا الحرمية بصوا لبعضهم وقالوا : كلام جميل ماشي !
ابليس كمل كلامه وقال والشرط التاني ان الي ينكشف مايخفش وسرنا ما يظهرش حتي لو حطوه في السجن واحنا حنحطه في سجن نظيف, منظر قدام الحرافيش لمدة يومين تلاته وبعدها نبعته يريح في الريفيرا او في نيس وحنقول اننا احلناه للتقاعد او خلاص اتعدم بالحرق ووبعد ما قصته تهدي نقوم نهرب له ثروته واحده واحده واوعوا تنسوا ان الدور جايز ييجي عليكم يعني الي مش حيدي للزميل حقه عمره في يوم ما حيشوف حقه لازم تكون فيه امانه !
هي دي مخاطر شغلنا وبكده عهدنا حيبداء من هنا ومن انهارده ايه رايكم اتفقنا لا مختلفين قالوا متفقيييين.
الحرامي الذكي كمل وقال طب يازعيم وامتي نقدر كلنا نهرب ونخرج من التكية ؟
رد عليه ابليس وقال لما نخلص علي كنوز التكية نبقي نسبها لاهلها هم برده اولي بيها ولا ايه .
رد عليه حرامي وسط وقاله طب يازعيم قول لنا نقدر ازاي نتقي شر اهل التكية ونسيطر عليهم ونبعد عنا عنيهم.
رد عليه ابليس وقال : اصحوا معايا في الي حاقولوا وافهموه ونفذوه بالحرف وعلي العموم كله كلام بسيط مشيوا عليه الحراميه قبلنا ومحفور في التاريخ منذ عهود بس انتوا يظهر لسه جداد في الكار، سكت ابليس وقال اقول لكم اعتبروا ان ده يبقي اول درس في علم التهليب مش لازم برده نحط بصمتنا ونطور في فن التهليب !
ابليس كمل وقال : الاول لازم اسأل سؤال ايه الي مخوفكم من اهل التكية ؟
رد واحد قال : اهل التكية يد واحده متوحدين دمهم واحد ومخلصين وكلهم تقريبا قرايب علي الغريب جامدين هم جهله لكن فيهم متعلمين بيوعوهم ويحرضوهم علينا وخلاص الجوع قرصهم يعني ممكن من الجوع ينفجروا فينا ويعصوا علينا.
رد ابليس وقال كلام جميل اسمعوا : اولا من بكرة ابتدوا سدوا جوعهم من غير تبذير ولا تفريط يعني الي ياكل انهاردة مايكلش بكرة واوعوا حد فيهم يملي بطنه ولا يصعب عليكم عاجز ولا مريض ولا واحدة منهم تضحك عليكم وتاخد اكتر من رغيف واعتبروا ده قرار عاجل واجب التنفيذ لانصحي بكره نلاقي نفسنا في حيص بيص فهمتوا ولا لسه مش فاهمين.
الكل قال : فاهمين.
ثانيا : ابليس هو الي قال ! الوحدة الي هما فيها علشان لسه بينهم عدل بيحبوا بعض ومأمنين بعضهم علي بعض وظهرهم في ظهر بعض حماية ليهم فيهم امانه وكرم ومحد فيهم بياكل حق جاره والشهامه في المصايب ما شفتها في الشرق ولا في الغرب وفي النزاع والخصام بيفصل بينهم عدل وشرع عصاية الفتوة بتربي كل عاصي وترجعه لعقلة, وهما يغفروا ويتناسوا كل الي عمله, ويرجع العاصي من تاني لحتتة تأيب يخدم ويستسمح ويمسح الجزم علشان ينسوا الي عمله.
هرش ابليس في ذقنه الطويله وسكت شويه وقال : بس مش صعب نفرقهم بكرة اجمعولي كل فتوات التكية وانا بنفسي حارفع العدل والحق من بينهم وحاخليكم تتفرجوا عليهم وهم بياكلوا في بعض.
قام الحرامي الذكي قال وهو بيتعاجب بنفسه بس ياريس نسيت اخونا الافندية دول متعلمين وحيفهموا الخطة ديا.
رد عليه ابليس بابتسامه صفراء وقاله : لا ياذكي مانسيتش.
ابليس كمل وقال : ثالثا انت من بكرة تبتدي تبني كتاب في كل حته لالالا ابني مدرسة وجامعة علي احدث طراز هو انت مش كنت برده شاطر في المدرسة رد الذكي بغباء وقال طبعا انا كنت طول عمري الالفه عليهم قال ابليس تمام من بكرة احنا الي حنتولي تعليم ولاد الحرافيش والغلابة وسكت شوية وقال وولاد الافندية.
ضحك الذكي وقال للحرامية : نقول افندية متعلمين وخطر علينا يقوم صحبنا يقول حنعلم الحرافيش ونخليهم افنديه بقي ده كلام يعقل اهو كده بقي حنبتدي نخرف ؟ الحرامية استغربوا وبداو يزمجروا والصوت علي.
قام ابليس ضحك بصوت جهوري واثق من نفسه سكت الحرمية كلها وقال لهم مش قلت من الاول انتم حمير ! افهموا انا قلت حنتولي تعليم اهل التكيه لكن مقلتش حنعلمهم ايه ولا قلت ان احنا حنخليهم افندية واشمعني افندية ما جايز نعلمهم يبقوا حرامية اونخليهم طرابيش علي شماعات اوارجوزات اونخليهم يمجدونا ولا نخليهم خدم لينا واهم حينفعونا يبنوا قلعة تحمينا ويزرعوا لنا الارض الي حناكل ونأكلهم منها يعني كل احولهم وافعلهم بعد ستاشر سبعتاشر سنه تعليم من انهارده حتبقي في ايدينا بالتعليم حنخليهم زي ما احنا عايزين دي عجينة طرية في ايدينا وحنشكلها زي ما يحلي لينا !
واللي ابوه كان شيخ.. بكره من العجرمه حيشيخ واللي متربي علي الصلاح من الكذب والنفاق والغش والخداع نسقيه واللي ابوه رباه علي العنتره احنا بقي نربيه علي العبلنه وسعتها يكون ابوه خلاص شاخ ومن غير ما حد فيهم يحس او يفهم حيشيلوا الكنوز وينقلوها لنا بايديهم وفي المدرسة حيفتكروا انهم بيتعلموا لنفسيهم طول ما فيه طرابيش شايفنها بعنيهم وكل ده حيحصل برده بايديهم هاهاها فكرة هايله ايه رايكم.
رد الذكي وقال : طب والافندية الموجودين دلوقت حنعمل فيهم ايه ؟
قال ابليس : الي خطر فيهم موتوه او حتوه في القمقم والباقي سيبوه لما نرفع العدل والحق من بينهم وساعتها حنقرر حنعمل معاهم ايه ولحد ما ييجي الوقت ده ماتسيبوهمش يستفردوا باهل التكية. واذا اتكلموا معاهم اشغلوا اهل التكية باي حاجة علشان ما يسمعوهمش اظن كل الي قلته كلام بسيط سهل عليكم وواضح ولا فيه حاجه صعبة عليكم مش حتقدروا عليها.
قام كبيرهم الي كان كبيرهم قال : ايوه لازم نحط النقط فوق الحروف نشغلهم ازاي ؟
قال ابليس : بسيطة بمتش كوره او تبعتوا الخباصين يطلعوا اشاعه مثلا فيه عاصفه مميته جايه من الشمال ومرة تانية من الجنوب او حاسبوا علي ولادكم من النداهه دي من يومين خطفت ستة عيال مسكين كت ابليس وقال : سهله ومش صعبة وعلي كل حال، في البداية ابنوا صوان (شادر) في كل شارع وهاتوا فيه شوية غجر روسي يرقصوا للصبح وخلوه غالي عليهم وببلاش للافنديه.
رد عليه الحرامي الوسط وقال يازعيم كل دي مصريف من فلوسنا وكده حتعجز معانا ومين حيرجع لنا فلوسنا هي دي مش خساره !
ضحك ابليس وقال : يابخيل ما فيش حاجه ببلاش القصة هي من ذقنه وافتله يعني الجامعه والمدارس حنجيب فلوسها واحدة واحدة وحتخرج حمالين ينقلوا فلوسنا ويمكن بعد كده نقدر نكسب منها ده مشروع كويس ومضمون ربحه ويمكن نقدر نبنيها من المعونه اوعلي حسابهم اما الصوان والغجر ده مشروع مكسبه عشرة اضعاف ويزيد يعني تقدر تعتبر كل ده استثمار لفلوسنا وحيزودها ومش حينقصها !
وطبطب ابليس عليه بحنيه وقال ماتخفش علي عمك ياواد انا حاسبها انت ناسي اني في الاصل من حارة اليهود وضحكت الحرامية لاول مرة من بداية القاعدة علي سيرة اليهود وقبل ما يمشوا وتنفض المؤمرة قال الكبير الي كان كبير طب حنعمل ايه لو الخادم مات ؟
رد ابليس وقال : اهو ده الي مش لازم يحصل !
ادعوا معايا يارب طول لنا في عمره وعلي كل حال انتوا لازم تحموه وتفدوه بروحكم فكر شوية وضحك وقال : ولا بلاش تفدوه. كفاية عليه انكم تلصاموه وادي احنا بنعمل الي نقدر عليه وحتي في حالة موته الحل موجود وياما في الجراب ياحاوي وطول ما انا معاكم ماتخفوش !
بصوا الحرامية لابليس بحصرة وقالوا : مين في ذكاؤه مين في علمه او في عقله صحيح شيطان صغير.
قالوا الحرامية في نفس واحد : انت لازم تبقي الزعيم وتاخد منصب الكبير ضحك ابليس وقال لا يا حبيبي انا كده كويس ومتخفي خدام وتابع واوعوا حد فيكم يفكر في يوم يكلمني ولا حتي يستشرني ويسألني ولا اسمع منكم في يوم تعظيم.
انا كده حطيت استراتيجية ومبادئ وسياسة تمشوا عليها من سكات لكن حاقول لكم بصراحه الي منكم حيفكر في يوم يخالف او يغير في السياسة والمبادئ يبقي كلنا حنبقي عليه والموت حيبقي معاه بطئ هو وعيلته ومن انهارده هاخد عهد عليكم ما في حد منكم في يوم يفكر او يخون ولا حد منكم قلبه في يوم يلين اويحن وضحك ابليس وقال ولا اقول لكم القصة مش محتاجة عهد انا عارفكم اكتر منكم من نفسكم حتسمعوا وتطيعوا الكلام ده انتم اصلا شياطين بس مش عارفين !
واحمرت عنين ابليس وبصوته الجهوري قال " انصراف خلص الكلام" وكمل كلامه بصوت خفيض استني انت يا شمشون.
شمشون كان حرامي غبي جسم كبير وعقل صغير, جبان لوحده ومفتري لما تحوطه باقي العصابه. وبعد ما الحراميه مشيو قال شمشون اامر يازعيم !
ابليس الصغير الضعيف وقف علي كرسيه وانتفض وبايد قويه ضربه علي وشه سمع باقي الحرامية الي كانوا ماشيين وقال ياغبي انا قلت : ماتقولش زعيم.
شمشون بص حوليه لقي نفسه لوحده خاف وقال اامر من غير زعيم !
قاله ابليس تعالي عايزك في شغله تعملها من سكات ومتفكرش فيها قال شمشون مانت عارف اني عقلي تخين قول اوامرك لازم تطاع !
بص ياشمشون عايزك تجمع لي فتوات التكيه بعد ما تفهمهم ان احنا حنبتدي عهد جديد وعايزين نشغلهم ونستفيد بخبراتهم في تصليح التكيه. وحيكون ليهم مكانه وسياده علي كل اهل التكيه وحنأمنهم علي كنوز التكيه وكل احتياجتهم ومطالبهم الشخصيه والعائليه حتكون مجابه لو ساعدونا في تصليح التكيه.
شمشون قال يا ييهه طيب اقول لك ايه ؟ ابليس فكر شويه وقال قولي سعدتك او ياباشا.
شمشون قال : طب ياباشا هو انت بصحيح ناوي تصلح التكيه.
ابليس ضحك وقال طبعا حاصلحها ولا احنا مش لازم نعيش ونتطور زي بره اعمل الي باقول لك عليه ومن انهارده ملكش دعوه باخوتك الحراميه انت من انهارده حتبقي نصير الغلابه ومصلح التكيه يعني محدش يشوفك معاهم لازم تبقي محايد وعهدنا الجديد حنسميه عهد الحريه وكمان شويه حابعتك بره عند اونكل سام علشان تعرف وتتعلم معني الحريه والي تشوفه او تسمعه هناك تيجي تعمل زيه تمام من سكات وتطبقه زي ما هو ده انت حتبقي ريس علي كل فتوات التكيه شمشون قال طب وثروتي والتهليب اوعي تقولي سيبهم مش هاسيبهم ؟
ابليس قال وده معقول هلب واسرق وليك من كل واحد من الحرامية نسبه من التهليب يعني بالعربي حتبقي انت الي فيهم وكل جمل يتسرق ليك من وراه معزه.
شمشون قال برده سعادتك انا لسه مش فاهم ! مطلوب مني اعمل ايه.
ابليس قال ما فيش جمع لي بكره الفتوات في مجلس انا وانت وهما بعد ما تفهمهم الي قلته لك عن العهد الجديد انصراف وجري شمشون من امام ابليس.
وتاني يوم شمشون جمع فتوات التكيه وكل واحد فيهم فرحان وعنده امل يبقي من الاعيان ويودع الفقر والجوع من بين اهل التكيه وكان المجلس ده اول خطوات رفع العدل والحق من بين اهل التكيه.
انعقد المجلس وحضر ابليس وقبل محد يتكلم او يسأل سؤال وزع علي كل واحد كيس مليان فلوس وقال علشان وانتوا مروحين تجيبوا حلاوه للعيال في البيت قام الفتوه الكبير وقف وقال ايه الحكايه يا جناب الامير.
ابليس ضحك بطيبة وسذاجه وقال : استغفر الله العظيم انا لا امير ولا حاجه ده انا مندوب عن خادم التكيه علشان اظبط معاكم امور تصليح التكيه هو انتم مش برده وافقتم تساعدونا في تصليح التكيه ووجه كلامه لشمشون وقال : ايه ياشمشون هما ما وافقوش يشتغلوا معانا ولا ايه, اذا ما كنوش حيشتغلوا معانا نرجع اكياس الفلوس لان دي متخصصه لخدمة اهل التكيه مش حبة جماعه عوطليه .
الفتوات سمعوا وبصوا للفلوس وقالوا : لا لا احنا موافقين نشتغل بس عايزين نعرف حنشتغل ايه وايه مطلوب مننا لتصليح التكيه.
ابليس قال : ياناس حرام عليكم وقعتم قلبي في رجلي وخوفتوني علي فلوس اهل التكيه دي اصلها امانه عندي الموضوع بسيط شغلتكم هي هي يعني حتفضلوا فتوات التكيه تحموها وتحفظوا عليها وعلي النظام فيها وبعصاكم تربوا الي يفكر يخالف قوانين اهل التكيه بس كد ايه رايكم كلام جميل ولا حد عنده اي اعتراض ولا تكونوا انتوا اصلا مش فتوات التكية. وجايين تضحكوا علينا وتخدعونا يا شمشون انت متأكد ان دول فتوات التكيه.
الكل قال : ايوه والله احنا فتوات التكيه.
قام كبيرهم قال : يا شيخ انا برده مش فاهم حاجه. احنا من غير مرتب ولا وصايه كنا بنعمل الي انت بتقول عليه يبقي ليه الخادم عايز يوظفنا باجر ثابت ويميزنا عن باقي البني ادمين. اكيد في ان !
رد ابليس بسرعه وقال يا عم ما تبقاش ظنان شكاك خبيث ! الخادم من طيبته وخوفه عليكم لقي انكم مظلومين وفي نفس الوقت ظالمين مظلومين لان خساره الفتونه والجدعنه يبقي صاحبها عربجي ولا صرماتي ولا بياكل بالشحاته وليه مايكنش ليه اجر ثابت الفتوه زمان كان دايما امير ده كل واحد ربنا ادالوا قدر وحرام علينا ما نقدرش الناس كويس وانتوا ظالمين لانكم بتأخذوا اتاوه من الناس الطيبين الغلابه ظلم وهما اكتر حاجه منكم وبتهجموا علي بعضكم تكسروا وتضربوا برده ظلم وبيروح منكم ناس كتير ميتين قولولي ازاي بقي حتقدروا تقابلوا ربنا يوم الحساب وانتوا قتله وهجامين ؟ وعلشان كده الخادم الامين فكر يشغلكم باجر رحمه منه بالغلابه وعلشان يبقي بعد كده مافيش اتاوه.
ولما تكونوا كلكم بتشتغلوا مع بعضكم تحت امارة الخادم وتحت عينه حتبقوا حبايب واصحاب ومحدش منكم حيهجم علي التاني ومش حيبقي فيه مدابح. ولما تحافظوا علي الحقوق والعدل تبقوا اكيد حتدخلوا الجنه يوم الحساب ويبقي كده الخادم ضمن للغلابه العدل يعني الفوايد كلها في مصلحتكم ومصلحة اهل التكيه ولا هو يعني غاوي تعب ياجماعة ده لو كان زي مانتم ظنين فيه كان سابكم تموتوا في بعض ! الفتوات حطوا وشهم في الارض وقالوا فعلا معاك حق.
ابليس قال بسرعه نبقي كده اتفقنا ومن النهارده حناخد عهد نبتدي عهد جديد كله خير وسلام لاهل التكيه ومافيش نبوت يترفع الا لما ترجعوا وتستشيروا اخوكم واسمحوا لي اقول رئيسكم الجديد شمشون هو الي حيتابع عملكم والي منكم حيرجع للفتونه وعصابته والسرقه والتهليب كلنا حنحاسبه فاهمين ولا مش فاهمين ؟ الكبير قال : طبعا فاهمين.
ابليس قال وعلشان نختصر ونبتدي نشوف واجباتكم لازم تعرفوا ان قوانين التكية اتغيرت علي احدث طراز دولي مطبق في كل التكيات الديمقراطية ووفق لدراسات وبحوث علمية انا عارف انكم مش فاهمين وعلشان كدة هاوضح وحاعرفكم ايه الغلط الي كنتم بتعملوه زمان وحاوريكم انتم كنتم ازاي ظالمين.
والاول حاسأل سؤال وانتوا رضوا عليه وسأل الكبير.
لما كنت بتلاقي واحد في الحته ماشي يطوح مصطول ولا سكران كنت بتعمل ايه الكبير قال نضربه علقة تتوبه يدخل الحته بيتطوح وتكرهه في الهباب والكاس رد ابليس وقال حرام وغلط وكده سمه من سمات الظلم.
قول لي يا كبير انت بتسكر. الكبير قال ساعات ابليس قال بتتطوح الكبير قال ساعات ! وبعد ما فهم كمل وقال بس فيه فرق بيني وبينه ابليس قاطعه وقال من هنا ورايح ما فيش فرق بين الغلابه والافنديه والحرافيش ولا الفتوات كل واحد حر في تصرفاته طالما مش بيضر حد الكبير قال بس السكران ده مؤذي ابليس قال لما يأذي ولما حد يشتكي ابقي رجع له عقله بجردلين ميه ولا بجوز اقلام علي وشه بس يكونوا خفاف لكن الضرب لا ولو محدش اشتكي انت بنفسك تحميه لحد ما يوصل لبر الامان في البيت مفهوم هي دي الحريه كل واحد حر في نفسه وتصرفاته طالما مش بيضر حد انت مش واصي عليهم هم برده ليهم اهل.
ما علينا طب لما حد يتخانق مع جاره مثلا متأخر عليه ايجار، ولا عاكس حد من اهل بيته، ولا ده عنده فرح وده عنده عزاء، ولا حد كبير عمل عقله بعقل العيال في الحته وضرب ابن الافندي البيه علشان خطف شندوتش من ابن بتاع الفول، حتعمل ايه الكبير قال اللي متاخر عليه ايجار حاخد من عنده رهن اي حاجه تضمن حق الايجار او يسيب البيت، واللي عاكس حاعلقه علي باب البيت، والفرح في عرفنا لازم يتأجل طول ما فيه جار حزين، والمقام محفوظ لكل واحد حتي لو غلطان ابليس قال غلط ده كان زمان. اللي يتخانق نسيبه لما يتصالح لوحده دي الناس لما بتهدي بتتصافي ولما بيدخل بينهم حد بيزيد الخصام بينهم واحنا مش عايزين خصومه، واللي واكل الايجار يمكن يكون معزور لازم نديله فرصه ونسامحه سنه او سنتين وفي الاخر لازم حيدفع الايجار هو فيه حد مش بيدفع الايجار واللي مش حيدفع القاضي حيطرده علي طول بس نصبر عليه واللي عاكس لازم تعرف هو عاكس مين يمكن تكون هي الي ابتدت ولا تكون واحده من اياهم ولا بتتبلي عليه يبقي حرام نضيع شاب مستقبله مضمون علشان واحده من اياهم. اما اللي مات ارتاح واهله ارتاحوا ليه بقي نتعب ونمنع شرع ربنا والستر والحي ابقي من الميت ده حتي يبقي نحس وممكن يخرب بيت رد الكبير وقال : كده ياشيخ حق الغلابه يروح والفاحشه تكتر والانسان ده نمرود وهيبتنا حتروح منا وحنبقي عساكر دارك.
ابليس قال تمام انتوا حتبقوا عساكر درك وكل الي عليكم تحرصوا حيطان البيت وتيجيبوا الشاكي والمشتكي للقاضي واللي يقول عليه القاضي تنفذوه بالحرف بايديكم ونبوتكم. وطبعا بعد ما تستشيروا رئيسكم يعني ذنوبكم حيشلها عنكم مولانا جناب القاضي والناس حتتمتع بحريتهم اكتر من الاول وعلي فكره احنا حنبني مدرسه علشان كل ولاد التكيه تتعلم ونتقدم ونتطورونبقي زي الناس الي بره التكيه ونبطل خناق مع بعض ولا انتوا مش عايزين تبقوا زي بلاد بره.
قولتم ايه ؟ معانا في العهد الجديد ولا مش معانا ؟ وخلي بالكم مبدأنا في العهد الجديد ان كل واحد حر واحتفالا بالتقدم المأمول حنوزع لكل واحد كيس زياده تمام كده وابليس اللعين مستناش منهم رد لانه واثق وعارف حيبقي ايه الرد !
وللاسف كل الفتوات بقوا عساكر درك ومن يومها واهل التكيه زاد الزعل والخصام بينهم ولا حامي ليهم ولا راد لحقوقهم واكل الحق بقي عندهم غيه واللي كان مستخبي اصبح بفجره يتعاجب والضعيف لما ينضرب مايلاقيش منجد والابواب اتقفلت علي اهلها بجنزير وقعد علي كل باب راجل البيت حارس رقيب لاهل البيت ! وبقي اللي عنده مصيبه ما يحس بيه جاره والعيال مبقاش ليهم رقيب في الحاره او في البيت والخوف من المعاصي اتنزع من القلوب والعيل الصغير الي ابوهبيقعد مع شمشون يشتم ويمسح بالكبير الارض ويوم ورا يوم ضاع الحق بين اهل التكيه وخرج راجل البيت، الرقيب، الي حارس الباب، بره البيت، ى يحاول يجيب حقه الي ضاع واللي كله جاره وصاحبه واخوه وساب باب البيت في حمي ابنه الصغير رقيب عاجز لا يملك قفل ولا جنزير وطالت القعده في طابور القاضي قول في حدود سنتين وغفل الرقيب الصغير وفي البيت المشربيه الي كانت خشب براقين اتبدلت بزجاج شفاف يبان منه علي الوشين والابواب المره ديا اتفتحت والي داخل داخل والي طالع طالع ما هو مبقاش في حد غريب والزجاج شفاف والرقيب مشغول واختلط الحابل بالنابل وابو قرش وابوا قرشين ولسه صحبنا حارس الباب في الطابور واقف ومستني يرجع شويه من حقه ومفهمش ان حقه خلاص اتنهب ومش حيرجع له وعلشان حقه نسي واجبه في حراسة البيت.
وطبعا فيه حارس غيره شاف طول الطابور، فهم علي طول ان حقه ضاع، وكان اشطر منه فراح سرق حقه ومره في مره السرقه بقت عادته.
والشاطر عرف طريقه واستحلي الحكايه وبقي يسرق حقه واللي مش حقه والعداوه والخصام زاد بين اللي واكل حق، واللي ضايع له حق وبقت فيه ناس كتير خايفه وسايبه الحق وناس قاعده بتدعي علي اللي سرق حقه وناس بتحقد علي الي سرق حق مش حقه وابليس اللعين فرحان صدق لما قال للحراميه انا حاقدر اخليكم تسيطروا علي اهل التكيه.
وفي يوم وليله اصبح مفضلش صاحي للعدل والحق غير فضيلة القاضي هو الي فضل صامد يدافع عن الحق ويحاول ويجتهد يعدل ميزان العدل.
وحتي القاضي ابليس ما عتقهوش اصل ابليس خبير في السلوك والنفوس وعارف ان القاضي مهما كانت رغبته قويه انه يقيم العدل، من غير قدرة واستعداد، عمره ما حيقدر يقيم العدل !

■ واذن الديك وسكت الكلام.
معلهش انا عارف اني طولت عليكم المره ديا بس الحكايه طويله مش حكاية حرامي سرق من الغلابه شوية اكل كان بقي مقدور عليها الحكايه حكاية مؤمره شيطانيه غيرت وبدلة من سلوك وصفات الشعب (اهل التكيه).

■ والحلقه الي جايه حنعرف ازاي العدل اتعطل في التكية. وازاي ابليس في المدارس غير عادات وتقليد وثقافة واهداف اهل التكيه وازاي الفوضي عمت والانتروبيا زادت قبل ما يتجمعوا الغلابه والحرفيش والافنديه في قهوة العوطليه وحنرجع تاني للخادم وازاي خلص نفسه من اللمه الاولانيه وازاي ضحك علي اهل التكيه وخلي بالكم ان مرادنا من الحكايه مش خادم التكيه ولا الحراميه ولا ولا خليها لما تفهموها لوحدكم في اخر الحكايه.

 0  0  1822
التعليقات ( 0 )


منهل الثقافة التربوية مسجل لدى خدمة (معروف ـ وزارة التجارة والاستثمار ـ المملكة العربية السعودية) للتعريف بالمنصات الإلكترونية وتسجيل المرجعية الرسمية لها ..
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:53 صباحًا الثلاثاء 7 ربيع الأول 1438 / 6 ديسمبر 2016.

Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.