• ×

12:58 صباحًا , الجمعة 10 ربيع الأول 1438 / 9 ديسمبر 2016

◄ الاعتقاد السائد حتى الآن في عالمنا العربي أن من يتقدم بالسن عليه عدم ممارسة أي نوع من الرياضة خوفاً من التعرض لانزلاقات غضروفية أو تمزق في العضلات، إلا أن الطب الرياضي في المانيا أكد عدم صحة هذه المقولة.
وفي هذا الصدد ذكر تقرير صادر عن أحد مراكز الطبابة الرياضية في برلين للمتقدمين في السن إلى ضرورة تكييف من تقدم بالسن مع المتغيرات التي حدثت لجسمه وعضلاته بالحفاظ على لياقته البدنية بشكل مستمر لأنه مفتاح الحل لتقبل المرحلة الجديدة من العمر.

■ وارفق التقرير بعدد من النصائح المهمة لمن يريد ممارسة الرياضة أو العودة اليها، ومنها :
1 - ضرورة استشارة الطبيب لتحديد نوع الرياضة التي يمكن ممارستها بشكل روتيني للمحافظة على الوضع الجسماني السليم.
2 - إذا عاد المتقدم بالسن لممارسة رياضة بعد انقطاع طويل عنها، لا يجب أن تكون العودة بشكل مندفع وسريع، بل بالتدريج.
فإذا كان يخطط مثلاً لممارسة لعبة الجري فمن الأفضل الاستغناء عنها بالسباحة أو كرة السلة أو ركوب الدراجة، لكن يجب عليه أن يعد نفسه للعودة قبل شهر أو شهرين باجراء تمارين بسيطة تحضر عضلاتها للرياضة المفضلة التي سوف تمارس. فكلما تقدم الإنسان بالسن أصبح الجسم أقل قدرة على التكيف مع المتغيرات المفاجئة التي تحدث خلال ممارسة الرياضة منها اجهاد العضلات ما يسبب تقلصات صعبة وتمزق فيها.
3 - عند العودة لممارسة الرياضة بشكل عادي يجب اتباع نظام معين، فأما القيام برياضة تتطلب مجهوداً جسدياً كبيراً، وهنا يجب أن تمارس مرة كل يومين أو تمارين خفيفة يومية ويفضل أن تكون في الصباح.
4 - ينصح كل متقدم بالسن ممارسة الرياضة التمططية، أي رفع الأيدي إلى الأعلى وكأن الإنسان يحاول قطع ثمرة من شجرة أعلى منه، مع تميل الخصر إلى اليمين ثم اليسار عدة مرات فهذه الحركة جيدة لإزالة عبء الجسم عن المفاصل.
5 - محاولة استخدام الأوزان المتوسطة (نوع من رفع الاثقال) إضافة إلى ممارسة الايروبيك الخفيفة. إذ إن استعمال الأوزان مرتين إلى ثلاث مرات أسبوعياً، يساعد على التغلب على مشكلة ضمور التكتلات العضلية الذي يحدث خاصة لدى الرجال، وهذا شيء طبيعي مع تقدم السن.

■ كما أرفق بالتقرير تنبيهات يجب أن يلتزم بها من يعود إلى ممارسة الرياضة بعد التقدم بالسن منها :
1- الانتباه عند حدوث ألم اثناء التمارين، فإذا أصيب المرء برضوض خلال التمارين الرياضية يجب التوقف فوراً عنها والإسراع لوضع الثلج على المكان المصاب، والاستراحة لبعض الوقت، ووجوب استشارة الطبيب في حال استمرار الألم، فقد يكون السبب تمزقاً عضلياً. ولا يجب العودة إلى ممارسة الرياضة بعد ذلك إلا بأذن من الطبيب.
2- الحذر من ممارسة رياضة تحتاج إلى تماس مع الكرة ككرة السلة، ويعتبر ركوب الدراجة أكثر أمناً من أي أنواع رياضة اخرى، ويمكن استخدام الدراجة الثابتة في غرفة النوم.
3- على كل متقدم في السن يريد ممارسة الرياضة أو العودة لممارستها بعد انقطاع طويل أن يدرك أمراً مهماً وهو الابتعاد عن منافسة الشباب من أجل اظهار قدرته، كالابتعاد عن رفع الاثقال كما لو أنه في مقتبل العمر، لأن المنافسة والاندفاع في هذه الحالة يعرضان لحدوث اذى قد يكون خطيراً.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
( قسم الروابط الإلكترونية ) .

 0  0  1633
التعليقات ( 0 )


منهل الثقافة التربوية مسجل لدى خدمة (معروف ـ وزارة التجارة والاستثمار ـ المملكة العربية السعودية) للتعريف بالمنصات الإلكترونية وتسجيل المرجعية الرسمية لها ..
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 12:58 صباحًا الجمعة 10 ربيع الأول 1438 / 9 ديسمبر 2016.

Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.