• ×

11:05 مساءً , الخميس 9 ربيع الأول 1438 / 8 ديسمبر 2016

◄ حياتنا لوحة فنية : ألوانها القول ـ أشكالها العمل ـ إطارها العمر ـ رسامها نحن.
فإذا انقضت حياتنا اكتملت اللوحة، وعلى قدر روعتها تكون قيمتها حتى إذا قامت القيامة عرض كل انسان لوحته وانتظر نتيجته "فابدع في لوحتك فما زالت الفرشاة بيدك".

 8  0  2555
التعليقات ( 8 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    1430-06-06 06:28 صباحًا إدارة منهل الثقافة التربوية :
    أخي الكريم الأستاذ : عون
    الإبداع لا يحتاج إلى تعليق ..
    جل الاحترام لشخصكم المبدع ( دائماً ) .
  • #2
    1430-06-06 09:29 مساءً بخيت الزهراني :
    أخي الحبيب ... أبا محمد
    بارك الله فيك ، وجزاك الله كل خير
    يا صاحب الابتسامة الجميلة
  • #3
    1430-06-06 11:29 مساءً عدنان :
    \" فابدع في لوحتك فما زالت الفرشاة بيدك \"

    صدقت أخي العزيز

    فنحن مطلوبون بأن نبدع في العمل الصالح . . فلا يزال في الوقت متسع حتى تبلغ الحلقوم.

    وفقنا الله وإياك لتكون لوحاتنا من أروع اللوحات >


    عدنان الميمني
  • #4
    1430-06-07 11:25 صباحًا معيض بن مصلح القرني :
    قال أبو محمد لا فض الله فاه :
    \" فابدع في لوحتك فما زالت الفرشاة بيدك \"

    قلت : كلام رائع من خبير تربوي ، أبدع برسم هذه العبارات .

    تقبل مروري أبا محمد . بورك فيك
  • #5
    1430-06-07 10:57 مساءً سمير الهزازي :
    أخي الكريم الأستاذ : عون
    رائعة أدبية مضيئة وشحت بها صدر منهل ... ولوحة فنية راقية صدرت بها متحف منهل ..
    هكذا هم المبدعون إذا انبروا للساحات كان لهم صدرها موطنا ...
    تحيااااااااتي
  • #6
    1430-06-07 11:12 مساءً محمد الصليمي :
    رسالة إيمانية بلوحة فنية

    ليس بمستغرب الابداع في الفنون من شخص مثلك ..

    وأتمنى أن يجعلنا الله عز وجل من الذين يستمعون القول فيتبعون أحسنه

  • #7
    1430-06-08 12:56 صباحًا خالد بن صالح الغامدي :
    أخي الكريم الأستاذ عون بن محمد آل جوزان حفظكم الله وسددكم آمين
    في الحقيقة طرحكم بمثابة لوحة فنية مستقلة تجلت فيها الإبداعات من كل حدب وصوب

    \"فإذا انقضت حياتنا اكتملت اللوحة ، وعلى قدر روعتها تكون قيمتها .
    حتى إذا قامت القيامة عرض كل انسان لوحته وانتظر نتيجته .. \" فابدع في لوحتك فما زالت الفرشاة بيدك \" .

    لوحة فنية رائــــــــــــــــــــــــــــــعة وبالإمكان لكل إنسان وضعها كجدارية له حيثما كان لكي يراها أمام عينيه ليتذكر ويتعظ ويحسن القول والعمل إبتغاء مرضاة الله.
    جل الإحترام والتقدير لريشتكم الرائعة ولشخصكم الكريم.
  • #8
    1430-07-23 09:52 مساءً فوزي عوض السريحي :
    يا من لا تفارق البسمة محياه تحية عطرة كعطر فاح وانتشر شذاه
    كم نحتاج للذكرة فالدنيا ليست دار مقام.

    كل التقدير لمن اتعلم منه كل يوم الجديد أخي عون آل جوزان لك كل الحب والاحترام

منهل الثقافة التربوية مسجل لدى خدمة (معروف ـ وزارة التجارة والاستثمار ـ المملكة العربية السعودية) للتعريف بالمنصات الإلكترونية وتسجيل المرجعية الرسمية لها ..
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:05 مساءً الخميس 9 ربيع الأول 1438 / 8 ديسمبر 2016.

Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.