• ×

05:24 صباحًا , الإثنين 6 ربيع الأول 1438 / 5 ديسمبر 2016

◄ ينهض مدير المدرسة والمشرف التربوي بدور مهم في تحقيق أهداف المدرسة المتمثلة في تعليم الطلبة التفكير، لإحداث تغيير مرغوب فيه في سلوكهم وفي طرائق تفكيرهم، ومن أجل تسليحهم بالمهارات التي تجعل منهم أناساً منتجين نافعين لبلادهم، وتجميلهم بالقيم التي تكفل لهم سلوكاً قويماً، وحياة نظيفة، ومواقف صلبة، وحركة منضبطة. ويكون نجاح المدرسة في تحقيق أهدافها مستنداً على مدى التكامل بين دوريّ هذين القائدين التربويين.
ويقود مدير المدرسة فريقه للقيام بحزمة من الواجبات المتنوعة والتي من شأن قيامه بها على وجه حسن أن يساعده على تحقيق أهداف مدرسته بدرجة مرضية، ويجعلها قابلة للنمو والتطور.

ويقوم المشرف التربوي بزيارة الصفوف الدراسية للتعرف على حاجات المعلمين والطلبة، ولقياس مدى انتفاعهم بالمناهج المقررة، وعلى ضوء ذلك يخطط لتحسين أداء المعلمين بتدريبهم على استراتيجيات التدريس والتقويم الحديثة، من خلال توظيف مجموعة من الأساليب الفاعلة مثل الزيارة الصفية والمقابلة الإشرافية الفردية والجماعية، والإشراف الإكلينيكي والتعليم المصغّر، وورش العمل، والبحوث الإجرائية، والنشرات الإشرافية، كما أنه يشجع المعلمين على تحسين تعلم الطلبة ؛ بإجراء الاختبارات التشخيصية، وتحليلها لتحديد مواضع الضعف، ووضع الحلول الكفيلة بتخليص المتعلمين منها.

ويقوم كلٌ من مدير المدرسة والمشرف التربوي بالتخطيط للعمل، وبتنفيذ الخطط، وبتقويم الأداء، غير أن مدير المدرسة يتميز بقدرته على الضبط، في حين يتميز المشرف التربوي بقدراته الفنية، وبالرغم من أن مدير المدرسة مشرف تربوي مقيم، إلا أن المشرف التربوي الأكاديمي هو الذي يضيء له المسارات من أجل تحقيق التفوق والوصول إلى مرحلة الإبداع.
وهكذا فإن مدير المدرسة والمشرف التربوي يقومان بدورين متكاملين من أجل تحقيق أهداف المدرسة، وهما بالنسبة للعملية التعليمية التربوية كجناحي طائر، لا يمكن أن يسمو إلا بعملهما معاً متوافقين ومتساندين.

ولن تستطيع المدرسة أن تحقق أهدافها بدرجة عالية من النجاح إلا إذا كانت العلاقة بين هذين الرجلين تستند على التفاهم والتعاون والتنسيق المشترك، ليتمكنا من العمل معاً بروح الفريق الواحد في مناخ اجتماعي سليم، وبمنهجية علمية واضحة، فيقوم مدير المدرسة بدوره في الضبط والقيادة، ويقوم المشرف التربوي بدوره الرامي إلى تحسين أداء المعلمين، وتحسين تعلم الطلبة.

 2  0  3586
التعليقات ( 2 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    1430-04-29 09:18 مساءً عبد الله الشمراني :
    \" ينهض مدير المدرسة والمشرف التربوي بدور مهم في تحقيق أهداف المدرسة المتمثلة في تعليم الطلبة التفكير ، لإحداث تغيير مرغوب فيه في سلوكهم وفي طرائق تفكيرهم ، ومن أجل تسليحهم بالمهارات التي تجعل منهم أناساً منتجين نافعين لبلادهم ، وتجميلهم بالقيم التي تكفل لهم سلوكاً قويماً ، وحياة نظيفة، ومواقف صلبة ، وحركة منضبطة .. ويكون نجاح المدرسة في تحقيق أهدافها مستنداً على مدى التكامل بين دوريّ هذين القائدين التربويين \" .
    السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاتة
    قرأت واستفدت من هذا الطرح .. وهو بحق مايسعى له كل من المدير والمشرف التربوي .. إذاً : كلام لاغبار عليه .
    وسؤالي :
    متى يكون هذا التفاهم فيما بين مدير المدرسة والمشرف التربوي موجه ( بالتخصيص ) لبعض المعلمين لتوضيح الأمور الإدارية والتي من شأنها أن تعين الطالب على أن يكون منتجاً مبدعاً ؟
    إذاً أتمنى أن تشمل تلك العلاقة في إيصال الأمور الإدارية والتقيد بها والإنضباط فيها والسعي خلف تحقيقها بكل مصداقية وجدّية .. والتي تكاد أن تكون غير مهمه للملعم مما يؤثر على سير العملية التعليمية ومحورهاهنا الطالب .

    طرح رائع متمنياً التواصل في الموضوع لأخذ حقه من مداخلة الزملاءا لكرام .
  • #2
    1430-05-01 02:11 مساءً بخيت الزهراني :
    أخي العزيز / عبدالله الشمراني

    سعدت كثيراً بمداخلتك ...
    أعتقد أن الإجابة على سؤالك تتحقق :
    1 ـ العلاقات الإنسانية .
    2 ـ استشعار المعلم بعظم الأمانة .
    3 ـ تفهم المعلم لأخلاقيات المهنة .
    شكري وتقديري

منهل الثقافة التربوية مسجل لدى خدمة (معروف ـ وزارة التجارة والاستثمار ـ المملكة العربية السعودية) للتعريف بالمنصات الإلكترونية وتسجيل المرجعية الرسمية لها ..
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:24 صباحًا الإثنين 6 ربيع الأول 1438 / 5 ديسمبر 2016.

Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.