• ×

11:48 صباحًا , السبت 11 ربيع الأول 1438 / 10 ديسمبر 2016

◄ سألت أستاذي للغة العربية وآدابها : لمَ اختلف إبراهيم طوقان عن أحمد شوقي في رؤيتهما للمعلم ؟ فكلاهما شاعر، وكلاهما عاش تقريباً نفس الفترة، وكلاهما كتب عن المعلم قصيدة بنفس الوزن والقافية.
ردّ أستاذي بعدما حدّق في وجهي ملياً، كأنه يريد اكتشاف استفزازي له : أحمد شوقي كتب قصيدته لتدوّن في دساتيرنا ويتشدق بها وزراؤنا، أمّا إبراهيم طوقان فقد كتب قصيدته لتعلق على مداخل مدارسنا ويبكي من سوء حظهم معلمونا.

 0  0  1221
التعليقات ( 0 )


منهل الثقافة التربوية مسجل لدى خدمة (معروف ـ وزارة التجارة والاستثمار ـ المملكة العربية السعودية) للتعريف بالمنصات الإلكترونية وتسجيل المرجعية الرسمية لها ..
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:48 صباحًا السبت 11 ربيع الأول 1438 / 10 ديسمبر 2016.

Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.