• ×

04:14 مساءً , الثلاثاء 26 ربيع الثاني 1438 / 24 يناير 2017

◄ رُوي عن (هشام بن عبدالملك) أنّه قال لمؤدِّب ولده : إذا سمعت منه الكلمة العوراء في المجلس بين جماعة، فلا تُؤنِّبه لتخجله، وعسى أن يبصر خطأه، فيكون بصره للخطأ أقبح من اِبتدائه به، ولكن اِحفظها عليه فإذا خلا فردّه عنها.

■ التعليق :
أيُّها الآباء ــ أيُّتها الأمهات ــ أيُّها المربون :
لتكن هذه القصص عن سلفنا الصالح نبراساً لنا في تعاملنا مع أبنائنا وبناتنا ليكونوا لبنات قوية تساهم في خدمة أوطاننا بكل ثقة.
يقول الإمام الشافعي رحمه الله :
تعمّدني بنصحك في اِنفرادي= وجنِّبني النصيحة في الجماعة
فإنّ النصح بين الناس نوع=من التوبيخ لا أرضى اِستماعه
وإن خالفتني وعصيت قولي=فلا تجزع إذا لم تُعط طاعة

 0  0  3427
التعليقات ( 0 )


منهل الثقافة التربوية مسجل لدى خدمة (معروف ـ وزارة التجارة والاستثمار ـ المملكة العربية السعودية) للتعريف بالمنصات الإلكترونية وتسجيل المرجعية الرسمية لها ..
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:14 مساءً الثلاثاء 26 ربيع الثاني 1438 / 24 يناير 2017.