• ×

08:43 صباحًا , الجمعة 10 ربيع الأول 1438 / 9 ديسمبر 2016

◄ قال علي بن أبي طالب رضي الله عنه يوصي الحسنين رضي الله عنهما : (ومن كَثـُرَ كلامه كثر خطئه، ومن كثر خطئه قلَّ حياؤه، ومن قل حياؤه قل ورعه، ومن قل ورعه مات قلبه، ومن مات قلبه دخل النار).

■ فيجب علي المسلم :
أن يقلل من الكلام لأن الكلام الزائد يجر إلي معمعات والمسلم طبعاً في غنى عنها وأحياناً كثرة الكلام تجرنا إلى الذنوب عن طريق النميمة .. الخ أو قول كلمة تجرنا إلي النار ونحن غير واعين لما نقول.

■ ولذلك يجب علي المسلم :
أن يقلل من الكلام غير النافع وأن يكثر من ذكر الله سراً وعلانية والحذر كل الحذر من الغيبة التي أصبحت المجالس تفوح منها رائحة لحوم الناس والحديث في أعراضهم وقل ما نجد من المجالس فائدة تذكر فلا ذكر لله ولا تذكير بالآخرة للأسف هذا ديدن مجالسنا فقد صح عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : "المؤمن القوي خير وأحب إلى الله من المؤمن الضعيف وفي كلٍ خير، احرص على ما ينفعك واستعن بالله ولا تعجز وإن أصابك شيء فلا تقل : لو أني فعلت كان كذا وكذا، ولكن قل : قدر الله وما شاء فعل، فإن لو تفتح عمل الشيطان" رواه مسلم.

 2  0  2680
التعليقات ( 2 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    1432-10-06 04:35 مساءً عبدالله يوسف النافع :
    ما أجمل ان نرطب السنتنا بذكر الله والكلام الطيب! ما أجمل أن نجتنب مجالس الغيبة والنميمة ما أمكن! جزاك الله خيرا اخي الكريم الأستاذ خالد على تنبيهك على مخاطر فلتات وزلات اللسان ، خاصة ونحن قد فرغنا من شهر الصيام قبل أيام، شهر حفظ الجوارح.
  • #2
    1432-10-18 03:41 مساءً مشعل الجهني :
    اللسان رحب الميدان ..

    واسع المجال ..

    وهو ترجمان القلوب والأفكاروهو آلة البيان ..



    ( ما يلفظ من قول إلاّ لديه رقيب عتيد)

    وصح عنه صلى الله عليه وسلم في تلك الوصية العظيمة ...

    " يا معاذ كف عنك هذا

    وأخذ بلسانه ..

    وهل يكب الناس في النار

    على مناخرهم إلا حصائد ألسنتهم .

    نسأل الله السلامة

    بوركت أستاذ خالد .

منهل الثقافة التربوية مسجل لدى خدمة (معروف ـ وزارة التجارة والاستثمار ـ المملكة العربية السعودية) للتعريف بالمنصات الإلكترونية وتسجيل المرجعية الرسمية لها ..
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 08:43 صباحًا الجمعة 10 ربيع الأول 1438 / 9 ديسمبر 2016.

Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.